التخطي إلى المحتوى
مستبعدو انتخابات السلاح يلجأون للجنة فض المنازعات

لجأ رباعى مرشحى عضوية انتخابات السلاح المقبلة إلى لجنة فض المنازعات للطعن على قرار الاستبعاد من قبل مجلس الإدارة وهم مدحت البكرى وعمرو كامل وحسام حين وشيماء الجمال وهم ضمن قائمة جميل الزفتاوى مرشح الرئاسة، لا سيما وأن اللجنة الأولمبية صدقت على قرار إتحاد السلاح بإستبعادهم.

وقام مجلس السلاح باستبعادهم بسبب عدم توفر شروط الترشح وفقا للائحة، إلا إنهم لديهم فرصة لتقديم طعن أخر فى مركز التسوية والتحكيم الرياضى.

كان اتحاد السلاح من ضمن الاتحادات التى شهدت فوز قائمة الحسينى بالتزكية قبل إصدار بيان الأولمبية بالإلغاء مع دعوة جديدة لفتح باب الترشح.

وجاء البيات كالتالى: “فى إطار سعى اللجنة الأولمبية المصرية لتحرى الأصوب، والعمل على إزكاء روح المنافسة، وتوسعة دائرة المشاركة فى انتخابات الاتحادات الرياضـــية، فقد خلصت اللجنة الأولمبية المصرية تقــديراً لكل الاعتبارات الــسابـقة وغيــرها إلى إيــقـــاف انعقاد كـــافة الجمعيات العمومية للاتحادات الرياضية؛ سواء التى حُـسمت مقاعد مجلس الإدارة فيها بالــتزكــية، أو التى تجرى بها انتخابات لاختيار مجالس إدارتها، وبالبناء عليه؛ فقد تم إقـــــرار جـدول زمنى لــبــِدء وسريان إجراءات جديدة لانعقاد الجمعيات العمومية للاتحادات الرياضية بـــــدأً من يوم السبت الموافق 28/8/2021، حيث يتم الدعوة للانتخابات وفتح باب الترشيح لمجالس الإدارات وذلك لمدة ( 7 ) أيــام، على أن تسير بقية الإجراءات قدماً على وفق المواعيد الواردة والمحددة بقانون الرياضة ولوائح النظم الأساسية المعتمدة للاتحادات الرياضية، وبما يتسق مع المواثيق الدولية، مع التأكيد الكامل على صون حق الجمعيات العمومية فى اختيار مجالس إداراتها، وتؤكد اللجنة الأولمبية المصرية حرصها البالغ على التنسيق الدائم مع وزارة الشباب والرياضة وكافة الجهات الوطنية المعنية، وإزالة اللبس الذى قد يـقع أو يعلق بأى من الإجراءات تحـرياً لترسيخ وتوكيد الثقة فى انعقاد الجمعيات العمومية، للوصول لأفضل العناصر التى تشارك فى إدارة شئون الرياضة“.

المصدر : اليوم السابع

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *